مــنتديــات ودالبـــلد
زئـرنا الكـريم مــــرحبا بــــك على صفحـــــات منــــــــــتديات ود البــــلد السودانيـــة أحـــر تحية وأجمل ترحيـــب إدارة المـوقـــــع
ابوخالد

مــنتديــات ودالبـــلد

أهـــلا وسهـــلا بـــك يا زائر بمـــنتديات ود البـــلد


 
الرئيسيةالبوابة*مكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قيل وبعد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أنة المجروح

شخصية مهمة


شخصية مهمة



ذكر
الجنسية : سودانى
المهنة : عامل
المزاج : كثير التأمل
عدد الرسائل : 126
العضوية : 58
تاريخ التسجيل : 18/04/2009


مُساهمةموضوع: قيل وبعد   السبت مايو 09, 2009 2:30 pm

كتب يقول لها
قبل أن أعرفك كنت انسانا عاديا فى خارطة الزمان والمكان لاملامح له ملىء بزخم التاريخ ولكن لااحساس له به يمضى فى دروب الحياة ولايبقى أثرا فى مسيره , احساسه بالحياة شىء غريب !! يعيشها كأنه مكلف بالعيش وان عليه اكمال المسيرة حتى النهايه فقط , لايعرف ليومه بداية وبالكاد يصل بنهاره ويومه مشارف النهايه ...
ومن عجب أنه كان يعتقد أنه حىّ يتمنى فليقى , يحلم فيصل , كان انسانا فى هيئتهةولكن أى انسان هذا الذى يسعى بلاذاكرة وبلاطعم للأيام تشرق عليه الشمس فلايدرى لم أشرقت , وترحل عن يومه فلايكاد يتذكر من الذى مضى لمحة فقد تشلبهت الأيام عليه حتى كأنها بقر بنى اسرائيل . فالأيام هى الأيام لاشىء يستفزه فيضع له ملمحا كأنما قاطرة بلا محطات توقف وهى مقفلة الأبواب والنوافذ فالمقاعد هى المقاعد ومن هم فى بطن عربة القطار هم هم ,,, لاشىء يتغير ةلاأحد يلفت النظر ,,, كما وأنت فى اغماءة طويلة مجردة من الأحلام حتى ....
وفجأة وكأن حجرا القى فى بركة ماء آسن هادىء أطللت !!!!!! فانداحت الرؤى وتمددت الحياة وغردت السماء ويلاقت الألوان بخطوط قوس قزحى واشتملت الأرض خضرة ونفحت عطرا ورقصت طيور الحبارى على ألحان البلابل وسدو الكنارى ,,,و
جئت كاطلالة الصباح الذى لم أسنبينه الايوم رؤياك ,, أتيت والزمان مزكوم بأنفاس الضجر ,وأطللت كروعة الآتين من بعد سنين الغربة ,, وعودة الضائع بين رماد الأيام لايدرى كيف الاياب !!!!
جئت فهلت الأنوار وغنت الأطيار وتفتحت الأزهار وذاب الثلج عن وجه الأنهلر فانسابت وتسلسل سلسبيلها وعاد شبابها وداد للأرض رونقها وربيعها ,, من عينيك استمدت الأزهار بهائها ومن شفتيك استعارت ألوانها ومن أريجك أخذت فوحها فكأنما أنت ملهمة الأزهار ولاأراها الامدينة لك ,,..
رأتك عيناى فكأنما استفاقت لتوها لوجه الدنيا ومعنى الوجود ومعنى أن تأخذ من عبير الدنيا بقدر عطائك لها ومعنى أن تقفل أبواب الجحيم وتفتح أبواب الجنه وأن تمد يدك فى عز الحر وتحس نسيما يداعب فى أناملك ...
أطللت من عمق الذاكرة المنسة كحلم جلب من أغوار التأريخ تسيرين فتسير معك النسئم وتتشكل من حولك الظلال وتتراقص عند قدميك السعادة أيتها الرائعة كروعة النيل حين يهدأ وينساب فى خيلاء الغاشق لمجراه ,,,كذاكرة الأشياء الجميلة المختزلة والمختزنة فى السحيق والبعيد من زواياها تمثلين الروعة ويتمثل فيك البهاء ...
رأيتك فكنت كألتفاتة المروع المفاجأ فى لحظة سرحان وغياب كلى عن حاضرة الزمان والمكان ,,, انداحت السعادة فى كيانى كله وتداعى بالخفقان كل عصب ووتر فى جسدى فأضحيت كطائرة توشك على الاقلاع وتمسك بها مكابحها عنها , أحسست أنى أعرفك منذ ميلادى وانك جزء منى بل قل هو الجزء الآخر والمكمل لى ...
وأيقنت أن للأيام قيمه وللزمان معنى ,, وأحسست بالعطر ينداح من أردانى وبالبسمة تترائى عند شفتى ومباسمى فآمنت أنى لم أخلق سدى وأنك قدرى وعطرى نقسى وحسى طيبى وطبيبى عقلى وذاكرتى..
نعم كنت هنا وكنت هناك هنا فى خيالى وذاكرتى وهناك فى باطنها وكأنما أستفقت من غيبوبتى وغيابى ,, فيالطول الطريق الذى مشيته ويالبعد المسافة ولتةهلنى فقد سرق هذا التوهان عمرى وللولا رؤيتك لما أدركت أن لى عمرا وأن لى ملامح وأن لى ذاكرة ,, ولما أستنهضت تأريخى كله فسبحان من يحى العظام وهى رميم ,, فها أنا قد عدت لوجه الدنيا وأصبحت أصغى بسمعى وبصرى لتوارد الأيام وتوالد الليالى أحس بها احساس المتوجس من هروبها من بين أنامله ألامسها وتلامسنى أؤآنسها وتؤآنسنى كل هذا فى كهف أحلامى معك قكأنما أحلامنا أحاسيسنا أمانينا نبيذ يعتق فى كهوف الأندلس وفرنسا فيدغدغ الأحاسيس ويغرد بالمشاعر ويعلقك كتسمة رقيقة هناك مع الأزهار فى القمم البعيدة حيث لاأنت فى دنيا يخالطها بشر زلايدنسها ضجر تسافرين كأغنية جميلة فى شفاه الأطفال المنعمين والمرفهين ,, وكالمؤمن حين يستقر فى دواخله اليقين ...
تعبت خطاى وأنا فى سعى الذى لم أكن فيه أعى حتى رأيتك فأين كنت طوال السنين الخوالى حتى كاد أن ينضب معين الخطى عندى فواأسفى على ما قد ضاع منى فى الهاربات من السنين ...
وأخيرا ملهمتى تعلمت حر الشوق وتذوقته فالآن يخترمنى شوقك يستهلكنى حنينى للحظة تبترد فيها هجير صدرى ويستكين نزف جرحى ونقر عينى يامدهشة يستسقى من نبع حنانك كل المفردات فى علم الكلام ونظم الحروف ياعناقيد الفرح المخبؤة لى فى زمن سرمدى يأبى أن يأتى بمسره ولكن يكفى أنك قد جئت ولذاكرتى أحييت فشكرا يارائعة الرائعات وجميلة الجميلات ...
الآن فقط أنيخ راحلتى عند بطحاء الأمانى وأتوسد أحلامى وأستنبت زهيرات ووريدات دمشقات رائعات فاتنات كوجنتيك القانيتن بحمرة ما أروعها كباطن الرمان ,,و أستلقى على خصل الشعر المترامية كسنابل القمح بأتجاه الريح عند السقيا وأستريح من طول الطريق ,, فآه لعودة الروح من بعد الرحيل !!!!

وتحياتى للكل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى ابراهيم
صــاحـــب الموقــــــع
صــاحـــب  الموقــــــع
avatar


ذكر
الجنسية : sudan
المهنة : admin
المزاج : good
عدد الرسائل : 601
العضوية : 5
علم الدولة :
تاريخ التسجيل : 26/10/2008


مُساهمةموضوع: رد: قيل وبعد   الأحد مايو 10, 2009 3:43 am

أنة المجروح


لقد ابحرت بمخيلتي في بحور ما سطرته هنا وسبحت بخيالي

فما اروع هذه السجعة سلمت يمناك

تحيتي وسلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قيل وبعد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنتديــات ودالبـــلد  :: أدبيــــــــــــــــات :: منتدى النثر والخواطر الشعرية-
انتقل الى: